ما هي مقاصد سورة العنكبوت

ما هي مقاصد سورة العنكبوت

ما هي مقاصد سورة العنكبوت

ما هي مقاصد سورة العنكبوت … سورة العنكبوت هي السورة التاسعة والعشرون بحسب ترتيب المصحف العثماني، وهي السورة الخامسة والثمانون في ترتيب نزول سور القرآن، نزلت بعد سورة الروم في أواخر سنة إحدى قبل الهجرة، فتكون من أخريات السور المكية، بحيث لم ينزل بعدها بمكة إلا سورة المطففين، وهي سورة مكية، وآياتها تسع وستون آية.

 

 

وأما عن تسميتها بهذا الاسم هو وجود هذه الآية الكريمة بها: {مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِن دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتًا ۖ وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنكَبُوتِ ۖ لَوْ كَانُوا يعلمون}،
وقد كان الكافرون عند سماعهم لهذا الاسم يسخرون من سورة العنكبوت، كما كانوا يستخفون ويستهزؤون بـ سورة البقرة بسبب تسميتها بهذا الاسم، وقد نزل فيهم قول الله تعالى{إِنَّا كَفَيْنَاكَ الْمُسْتَهْزِئِينَ}.

 

الأفكار الرئيسية لسورة العنكبوت

تحتوي سورة العنكبوت على بعض الأفكار والمقاصد الرئيسية وهي كالتالي:

  • الدعوة لعبادة الله سبحانه وتعالى وحده بدون شريك.
  • الدعوة للنهي عن المنكر والأمر بالمعروف.
  • عدم المجادلة مع أهل الكتاب سوى بالحسنى.
  • تحذير المسلمين من عدم التعرض لفتنة المشركين.
  • البشارة للمسلمين بالنصر القريب الآتي من عند الله سبحانه وتعالى.
  • تجنب المشركين والصبر على أذيتهم للمسلمين.
  • أن القرآن الكريم هو تنزيل العزيز الحكيم.
  • توعد الله تعالى للمشركين بالعذاب الشديد لأنهم اتخذوا من دون الله وليا.

 

الفوائد الروحانية لسورة العنكبوت

هناك الكثير من الفوائد الروحانية لسورة العنكبوت والتي تعود على المسلم عند تلاوتها وحفظها، ومنها ما يلي:

 

  • من يقرأ سورة العنكبوت يكون له أجر يعادل 10 حسنات.
  • من يكتب سورة العنكبوت ويشرب من الماء الذي تُقرأ عليه ينزل عليه الله تعالى السلام والسكينة والشفاء من الأمراض، ويخلصه من الهم والغم والألم والوجع، ويمنحه السرور والسعادة في حياته.
  • جاء عن النبي الكريم أن من يقرأها قبل الذهاب للنوم، ينعم بالسكينة والأمان والهدوء في نومه من بدايته لآخره، ويستيقظ بمنتهى النشاط والصحة.
  • من يقرأ سورة العنكبوت مع سورة الروم في ليلة 23 من رمضان الكريم يكون من أهل الجنة، وذلك كما جاء في الحديث الشريف.
  • من قرأ الآية 41 من السورة الكريمة وهي ” مَثَلُ الَّذِينَ اتَّخَذُوا مِنْ دُونِ اللَّهِ أَوْلِيَاءَ كَمَثَلِ الْعَنْكَبُوتِ اتَّخَذَتْ بَيْتًا ۖ وَإِنَّ أَوْهَنَ الْبُيُوتِ لَبَيْتُ الْعَنْكَبُوتِ ۖ لَوْ كَانُوا يَعْلَمُونَ “، لا ينسه أي حسد أوعين أو سحر كما أكد الكثير من علماء الدين.

فضائل سورة العنكبوت

تتعدد فضائل سورة العنكبوت ونذكر منها ما يلي:

 

  • نشر المحبة بين الأزواج وتقريبهم من بعضهم البعض ونشر المودة والحبة بينهم عند الحرص على قراءتها بشكل دائم.
  • تعمل سورة العنكبوت على نشر الكثير من القيم والمبادئ في النفس البشرية وهو ما أكد عليه الكثير من الخبراء التربويين.
  • بث الطمأنينة والارتياح في النفس عند المداومة على قراءتها.
  • من فضائل سورة العنكبوت الدعوة للصبر والتمسك بعبادة الله عز وجل، مهما واجه الإنسان من مصاعب ومشقات.
  • معرفة أن مصير المؤمن الحق هو الجنة بيوم القيامة ومصير الكافرين هو النار مخلدين فيها.
  • التشديد على أهمية التحلي بالعقل والحكمة في مواجهة القوم الكافرين والمجادلين، وعدم اتباع الأهواء والانسياق وراءها كما فعل الكافرون

 

 

السابق
ماذا تعني كلمة الخناس
التالي
الدروس المستفادة من سورة النبأ

اترك تعليقاً